مُبادرة طموح · ما بعد التخرج

مرحلة مابعد التخرج | ما بين الحيرة والترقب

من أكثر المراحل المرهقة لكل خريج.
ماذا أفعل؟ ما الذي ابدأ به! ما المكان المناسب لي ولطموحاتي؟
كيف أحدد مجالي الوظيفي؟ وانا الآن لا أملك خبرة في سوق العمل ..

كل هذه التساؤولات مررنا بها جميعًا، بدايةً وقبل كل شيء، لابد أن نستشعر ماقمنا به، لابد أن نفرح بالتخرج كما أنه الإنجاز العظيم، مرت سنوات طويلة مليئة بالجد والإجتهاد والليالي الطوال التي صنعت منك اليوم وبكل الفخر; خريج محاسبة عظيم ☆ لذلك افرح بتخرجك، كافئ نفسك، استمد طاقتك واشحنها بما ُتحب قبل أن تخوض الحياة المهنية وتبدأ بداية فعلية لحياة مشرقة ومستقبل باهر ينتظر كل ُمجد.

ترتيب الذات

لابد أن نبدأ اولاً في ترتيب ذواتنا، وكذلك افكارنا والكتابة بطريقة مبسطة عن أهم الخطوات الواجب علينا الانتباه لها خلال المرحلة القادمة، حتى يكون جُل تركيزنا عليها ..

أولاً: احرص على إعداد السيرة الذاتية بشكل جيد وتجهيزها باللغتين العربية والإنجليزية
ثانيًا: الإطلاع والمعرفة بمجالات المحاسبة القراءة عن الشهادات المهنية لتحديد ماهي الشهادة التي سنبدأ بها في المرحلة القادمة
ثالثًا: إنشاء حساب في منصة Linked in لزيادة معرفة الأماكن المناسبة وبناء العلاقات والتقدم للوظائف المختلفة

مجالات المحاسبة

في هذا الجزء سنطمئن كل شخص لا يعلم ماهو المجال المناسب له، ماتشعر به طبيعي جدًا أن لا يكون في داخلك شغف تجاه أي مجال من مجالات المحاسبة عند تخرجك هذا طبيعي ..
لأنك إلى الآن لم ترى سوق العمل، ولم تعمل في مجالات متعددة لتتكون لديك صورة واضحة تعرف بها أي المجالات يناسبك .. كل ما درسناه في الجامعة كان عبارة عن مقررات أكاديمية، تختلف عن الواقع العملي .. فمادة المراجعة الخارجية مثلاً هي مادة نظرية بحتة كنا نستثقلها جدًا ولكن في الحياة المهنية مجال المراجعة الخارجية من أكبر المجالات والغير روتينية اطلاقًا.
لأن يستلزم من المراجع الخارجي النزول ميدانيًا للعميل واللقاء معه، ومراجعة الحسابات وغيرها من ا لإجراءات التي تطلب مجهودًا عمليًا لا نظريًا .

لذلك عند تخرجك لا ترهق نفسك بالتفكير .. اذهب للمسار الذي تراه مناسب حتى لو لم يكن لديك صورة شاملة وواسعة عنه لأنك بطبيعة الحال لاتزال في بداية مشوارك المهني.
وكذلك بعد ماتقطع شوطًا في مجال ما، لاتخف من التغيير! أن تكون في مجال المراجعة الخارجية لعدة سنوات لا يمنعك شيء من أن تعمل في مجال المراجعة الداخلية بعد فترة من الزمن ايضًا.. اذ أن كل المجالات المحاسبية متكاملة وممتعة، فكل مجال هو علم مستقل بحد ذاته .. لذلك لا تحمّل نفسك فوق ما تستطيع ..
الحياة المهنية أبسط من ذلك اختر مايميل له قلبك، إن ناسبك فالحمدلله، وإن لا فالتغيير سنة الحياة .. ومازال أمامنا مستقبلاً نكتشفه.
فقط توكل على الله وثق تمامًا أن أمر المؤمن كله خير ..

المجالات الوظيفية في المحاسبة


التقدم على الوظيفة

نأتي هنا لأكثر المواضيع تشعبًا وأكثرها تفكيرًا لكل خريج .. ما المكان المناسب لبدء حياتي المهنية؟ هل أتوظف في مكتب محاسبة؟ وإن كان كذلك هل أذهب لمكاتب الـ Big4 أو أذهب للمكاتب المتوسطة والمحلية؟
أم أن الأفضل أن أعمل في أقسام المحاسبة والمالية في الشركات الكبرى؟ أم أن البنوك بيئة مميزة للمحاسبين؟

تساؤلات كبيرة جدًا، إجابتها تختلف اختلافًا جذريًا من شخص إلى آخر لا يوجد مكان أفضل ومكان أسوأ ! يوجد مكان بمميزات تناسبني، ومكان بمميزات لا تناسبني. في كل مكان يوجد خبرة وفي كل مكان يستطيع الشخص أن يُثبت نفسه ليتعلم جيدًا.

ومن أهم الأمور التي ستفيدك جدًا في تحديد المكان المناسب، هو سؤال من سبق له العمل في هذا المكان

لفيديو مُساعد “خاصية البحث الذكي في Linked in
ليساعدك للوصول للشخص المناسب وسؤاله عن كل ما يخطر ببالك عن جهة العمل ..

كمحاسبين نستطيع العمل في أغلب الأماكن والجهات، من شركات ُكبرى او مؤسسات أو وزارات، جهات حكومية، هيئات، مكاتب محاسبية بأنواعها، وفي أماكن كثيرة جدًا تختلف بإختلاف المدينة لكل شخص، وأمور أخرى يأخذها في الإعتبار كل خريج ..
ننصحك في حصر الأماكن الممتازة في مدينتك وكتابتها في ورقة حتى تستطيع ترتيب أفكارك وحسب المتاح طبقًا لظروفك .. من الأهم فالمهم.

تواصل بعد ذلك مع أشخاص يعملون في تلك الأماكن، تعلم كيفية التقديم الصحيح عليها. هنا ملفات جدًا ممتازة عن جهات العمل أو جهات التدريب وتجارب الآخرين فيها، تم إرفاقها في مقالة التدريب التعاوني

التدريب التعاوني | الخطوة الأولى في الحياة المهنية

من وجه نظري ومن واقع تجربة وخبرة لي ولمن حولي ارى أن يبدأ خريج المحاسبة حياته المهنية في مكتب محاسبة “يطوره” ويساعده على التعلم المستمر واكتساب الخبرة “مع العلم أن الخبرة موجودة في الأماكن المختلفة ايضًا”
كما أنصح بضرورة دراسة الشهادات المهنية هذا يكسبه خبرة قوية جدًا وقوة في السيرة الذاتية يستطيع بعدها إما الاستمرار في مكتب محاسبة أو الخروج لأي مجال محاسبي آخر .

ملاحظة صغيرة بخصوص العمل في البنوك .. البنوك عالم كبير جدًا
البنك “الإدارة الرئيسية” / فروع البنك / Capital

اهرب بكل ما تستطيع من قوه عن التدرب أو التوظف في فروع البنك !
لأنك بإختصار ستعمل في مجال خدمة العملاء، عمل لا يمت للمحاسبة بصلة.
اما العمل في البنك كابتال أو الإدارة الرئيسية، فتحتوي على أقسام محاسبية ومالية وأقسام مراجعة داخلية وضريبة وزكاة وغيرها من الأقسام التي يستطيع المحاسب أو المالي العمل بها والخبرة فيها ممتازة ☆


واخيرًا ..
أعلم مدى صعوبة هذه المرحلة جدًا، جميعنا مررنا بها، ولكن ثق بالله واعمل كل ما تستطيع وتأكد أن رزقك لن يأخذه أحد غيرك لو اجتمع العالم أجمع!

“لو عرضت الأقدار على الإنسان لاختار القدر الذي اختاره الله له”

عمر بن الخطاب رضي الله عنه

تأكد وثق بالله أن أمر المؤمن كُله خير .. ربما تطمح لمكان ما، ويصده الله عنك، لخيرًا مُخبأ لك، طمأن قلبك وذاتك واعمل بالأسباب واستودع الله مستقبلك وحياتك في كل مره .. وسيرزقك الله من حيث لا تحتسب ♡


رأي واحد حول “مرحلة مابعد التخرج | ما بين الحيرة والترقب

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s